غموض يمنحها القوة.. رحلة البحث عن مالك صيدليات 19011

الإدارة المركزية لشئون الصيدلة لا تعلم عنها شيئا.. ومصدر بالصيادلة: نبحث عن المالك الأصلي بتكليف من لجنة الحراسة.. وبلاغات للإعلان عن مالكها لمخالفته القانون
تحرير:أحمد صبحي ٢٩ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
صيدليات 19011
صيدليات 19011
الأصل فى القانون الذي ينظم عمل الصيدليات أن من حق كل صيدلي أن يمتلك صيدليتين، ولا يسمح له حتى بالدخول في شراكة مع أي صيدليات أخرى، لكن ظاهرة، السلاسل بدأت فى العام 1975، بعدما قام أحمد العزبي صاحب صيدليات العزبي المنتشرة فى أنحاء الجمهورية، بالاستحواذ على عدد من الصيدليات، داخل وخارج القاهرة. واستمر العزبي في عملية "التحايل على القانون" بشراء أسماء بعض الصيادلة، أو منحهم جزءا من الربح، أو الاتفاق على مبلغ مالي ثابت بشكل شهري، هو ما ممكنه من امتلاك 90 فرعا لصيدليات تحمل اسم "العزبي" فى العام 2015، وهو ما فتح الباب أمام العديد لتأسيس سلاسل أخرى.
ظهور سلسلة «19011» في رمضان الماضي استيقظ المصريون على حملة إعلانية ضخمة في كل شوارع مصر وصلت تكلفتها إلى عشرات الملايين للإعلان عن ميلاد سلسلة صيدليات جديدة، تحمل رقم 19011، ومدون عليها عبارة "رقمنا هو اسمنا"، وهو ما فتح باب التساؤلات حول ملكيتها، وكيف نفذت هذه الحملة الدعائية، في يوم واحد؟ انطلاق